الجمعة، 27 نوفمبر، 2009

سأغلق مدونتي وحسابي في الفيس بوك قريباً جداً مع اعتذاري ومحبتي


هناك تعليقان (2):

  1. يا للكارثة من اجل ماذا؟
    على الاقل يجب ان تكون حراً تعبر عن مايجول في نفسك
    فحرية الكلمة تأتي اولاً في عالمنا الذي لايعرف ماهي الحرية

    من اجل ماذا ستتركنا نحارب ائمة الطائفية لوحدنا؟
    وماذا عن هذا التاريخ الطويل من الاشعار الجميلة

    على الاقل اترك اشعارك على الانترنت تقرئها النساء التي احبتك

    وماذا عن حبك لبلدك؟ فهناك الكثير من الملحدين المخلصين لوطنهم العراق مثلك ويضعون بلدهم قبل الدين وفي رايي ذلك هو الشيء الصحيح اي انك تحب وطنك ولك شعور انساني وتحترم مواثيق الانسانية وبعد ذلك تكلم عن الدين لان مايحطم العراق هو التمزق الديني والقومي.

    اشعارك كانت لا تحوي على هذه البذرتين وانما كانت تاتي في حب العراق الذي تقترب له في جسد المرأة بالضبط مثلما كان نزار قباني قبلا يحاول ان يفهم الناس الحرية عن طريق جسد المرأة.

    ولك طريقتك الخاصة وخاصة في استخدام اداة التعريف ال فانت تستخدمها بشكل مميز يذكرني بواو السياب.

    وارجوك ان تعدل عن رايك فلك كثير من المعجبين في كل مكان وانا احدهم ووطنك بحاجة لصوتك والملحدين العراقيين بحاجة لك ساقولها لك رغما عن اني لست ملحد لكن حب الوطن ياتي قبل الدين هذه هي الحقيقة الملبدة في سمائنا.

    من قال ان الدين اغلى من دمي
    وشفير نحرك يبن عاهرة الوحوش اعلى من فمي

    تمنياتي بالتوفيق لاكاديوس
    عاش العراق الواحد الموحد ابداً
    البرجوازي العراقي

    ردحذف
  2. لا اعلم من الذى دفعك الى هذا العمل ؟ ولكن يبدو من النقد اللازع من بعض الزوار ولكنك يجب عليك الا تقتل قلمك ولا تجعله يصمت فبهذا سيجرح قلبك . ارجو التفكير وحرية الراى والتفكير مكفولة للجميع ويكفيك ان تبقيها (المدونة ) لاجلك فقط ولاجل محبيها . ارجو التفكير فى الامر فلا تحصك ابداعك
    اتمنى لك التوفيق
    البرنسيسة المصرية

    ردحذف